أخبار عاجلة
الرئيسية / البرامج / برنامج التأهيل والدمج / الدعم النفسي / ورشة مهارات حياتية (التخيل أم الفعل)
مؤسسة حياه DSC_0032-1-600x330 ورشة مهارات حياتية (التخيل أم الفعل)

ورشة مهارات حياتية (التخيل أم الفعل)

“إن تخيل ما تريده كما لو أنه موجود بالفعل، يفتح الأبواب أمام حدوثه على أرض الواقع”ربما تبدو هذه العبارة مبتذلة قليلاً للوهلة الأولى ولكن فكر بها لدقيقة واحدة فقط، هي فكرة مبنية على التخيل، أي القدرة على التصور، وملاحظة الإمكانيات، وأن نخلق بأذهاننا ما لا نستطيع رؤيته في الوقت الحاضر بأعيننا ووعينا. إنها مبنية على مبدأ أن جميع الأمور تبتكر مرتين.

هناك الابتكار الذهني وهو الأول، والابتكار المادي وهو الثاني، والثاني ناجم عن الخلق الأول، تماماً كما لو أنه مبنى يتم إنشاؤه بناءًا على مخطط عمل.

إذا لم تقم بمحاولة واعية لتخيل من تكون وماذا تريد من الحياة فإنك بذلك تمنح الأشخاص والظروف سلطة لتشكيل شخصيتك وحياتك، الأمر متعلق بالتفكير الإيجابي والذي من أهم خطواته الثقة بالقدرات، والحلم البسيط بالقدرة على تحقيق الأهداف.

وتلك هو موضوع النقاش داخل الورشة، وتم تدعيم ذلك بنشاط فني “كولاج”

بعنوان “Collage your vision of a perfect day”

وقد ظهر في أثناء النقاش بعض الملاحظات وهي التفكير الجامد والإفتقار قليلاً إلى الخيال والمرونة والتبصر.

وقد نتج عن الورشة:

البعد عن الأفكار السلبية وردعها، وذلك بتغيير موضوع التفكير إلى أفكار إيجابية.
الوعي والإدراك بأن الفعل هو التطبيق الواقعي للأفكار التي قمنا بإتخاذها.
الشعور بالرضا الذاتي والإطمئنان، أيضاً حدوث إشباع ذاتى إلى حد ما.

بعض جمل على لسان الحالات:

(أرسم ايه مش عارفة ايه اللي ممكن يبسطني ويرضيني)

(أنا عاوزة أرسم حاجات كتير، حتى لو مجاش اليوم دا ادينى رسمته)

لمشاهدة المزيد اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *