أخبار عاجلة
الرئيسية / من نحن
مؤسسة حياه Untitled-1-660x330 من نحن

من نحن

مُؤسَّسة أهليّة أُنشئت في يونيو 2015، بدأت كمبادرة في 2013 من خلال فريق عمل يؤمن بأهمية دمج الفئات المهمشة، تتكون المُؤسَّسة من عددٍ من البرامج، تهدف جميعها إلى إعادة التأهيل والدمج المجتمعي للفئات الأكثر تضررًا من المفرج عنهم مع التركيز علي السجينات ـ والمهاجرات والمصابات بفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز، المتعافين من الإدمان، المرأة المُعيلة، الأطفال والأحداث المُعرضين للخطر.

وترتكز أهداف المؤسسة على تحقيق الأهداف الواردة في لائحتها وتعتمد في عملها التنموي على النهج القائم على الحقوق كطريقة للمطالبة بحقوق المواطنين وتحقيقها، بدلا من مجرد وسيلة لتوفير الخدمات وتحسين مستويات المعيشة للمجموعات المستهدفة.

وهذا النهج مفيد بصفة خاصة للنساء والشباب في المحافظات التي تعمل من خلالها المؤسسة، في المجتمعات  المهمشة، الذين كثيراً ما يستبعدون من الأنشطة المدنية والاقتصادية وكافة أشكال الدعم.

كما تعمل على توفير إمكانية الوصول إلى الخدمات والملاذات الآمنة للنساء ضحايا أنواع مختلفة من العنف، والنساء بلا مسكن من خلال مأوي حياه للنساء في محافظاتها المستهدفة مرحلياً بالشرقية والإسكندرية.

وتشجع المؤسسة  المبادرات الإنمائية ذات الصلة بالبيئة، وخلق فرص قيادية للفئات المهمشة مع التركيز على النساء لمساعدة أنفسهم وأسرهم ومجتمعاتهم لأن من حقهم في العيش في بيئات صحية وصحية ومستدامة.

وتقدم «حياه» خدماتها لسكان محافظات: الشرقية، القنال، القليوبية، والإسكندرية.. وللمؤسسة فروع في محافظتي الشرقية والإسكندرية وتغطي خدماتها جميع أنحاء مصر.

الرؤية:

المساواة وتحقيق الحياة الكريمة لجميع الأفراد الذين يعانون من الوصمة المجتمعية والنبذ والإقصاء والأكثر عرضة للعنف والتهميش سواء على المستوى المحلي أو المجتمع المحلي أو في السجون، مما يؤثر بشكل مباشر على حياة المستفيدين.

المهمة:

مؤسسة حياه للتنمية والدمج المجتمعي، تعمل على زيادة معايير جودة الحياة للفئات المهمشة وخاصة السجناء والمفرج عنهم والفئات التي تعاني من الوصمة المجتمعية في مصر، من خلال تمكينهم اجتماعياً واقتصادياً وثقافياً، ورفع فعاليتهم في مجتمعاتهم، مع التركيز على النساء، ليكونوا عنصر إيجابي في تحقيق التنمية المستدامة، مع تنمية شاملة لزيادة وتحسين سبل عيشهن الاجتماعية والصحية والاقتصادية من خلال تنفيذ مشاريع تقوم على تعزيز مشاركتهم في الحياة العامة والمجتمع. وتقوم المؤسسة بتأمين السجينات السابقات ومجتمعاتهن المحلية بمشاريع شاملة لتسهيل إعادة تأهيلهن وإعادة إدماجهن في مجتمعاتهم المحلية فضلاً عن قدرة المجتمعات المحلية على الصمود لقبول السجينات السابقات وتقليل الوصم. وتلتزم حياه أيضاً بمكافحة جميع أنواع العنف ضد المرأة على الصعيد المحلي وعلى المستوى الوطني.

كما تدعم حياه الشراكات مع جميع الفئات الفاعلة لتحقيق أهدافها وخاصة صناع القرار والجمعيات الأهلية والخاصة والمؤسسات وأصحاب المصلحة داخل وخارج مصر.

وتضمُّ المُؤسَّسة عدد من البرامج الاجتماعية والنفسية والقانونية والتنمية المستدامة وفريق عمل متميز من المدربين والقانونيين والمُعالجين النفسيين والباحثين والاقتصاديين.

لدى حياه خبرة في تنفيذ مشاريع التنمية الاقتصادية المستدامة وبناء القدرات، وتمكين وتسهيل إعادة إدماج المفرج عنهم. وتتبنى حياه برنامج تمكين اقتصادي للمستهدفين من خدماتها لتحسين وضعهن المعيشي وتشجيعهن على التوظيف والتدريب من خلال المعايشة والتدريب علي إنشاء المشروعات الصغيرة

بالتعاون مع البلديات المحلية وأصحاب المصلحة الحكوميين المعنيين، مما يؤثر تأثيراً مباشراً على حياة المستفيدين وإعادة الإدماج في مجتمعاتهن. ويجري حالياً تنفيذ مشروع إعادة التأهيل والدمج للسجناء مع التركيز علي السجينات، بالتعاون مع مؤسسة دروسوس، بهدف شامل هو تحسين الوضع النفسي الاجتماعي والاقتصادي للسجناء السابقين (التركيز على النساء)، وتمكين إعادة الاندماج بنجاح في المجتمعات المحلية والأسر، وتمكينهم من المقاومة ومنع الانتكاس أو العودة للجريمة.

كما يسهم المشروع في تنمية قدرات المرأة المستهدفة ومهاراتها الشخصية والمهنية والاقتصادية لتمكينها من الاندماج كأعضاء إيجابيين في المجتمع المصري مع زيادة دورها في تحقيق المساواة بين الجنسين والتمكين الاجتماعي والاقتصادي. وسيؤدي هذا أيضا إلى زيادة فهم أصحاب المصلحة المحليين والتنفيذيين والوعي بالحواجز العقلية والجسدية والاجتماعية والاقتصادية المختلفة التي تواجهها السجينات السابقات، مما يفسح الطريق أمام تنمية المجتمع وتعزيز الأمان وخلق منظومة إعادة تأهيل ودمج تدعمها الدولة ويمكن تطبيقها محلياً وإقليمياً.

القيم:

  • المساواة بين الجنسين:

نحن نؤمن بالمساواة بين النساء والرجال في المجتمع، وهذا ما يميز معرفتنا ونهجنا.

  • الشجاعة:

نحن نعمل بشجاعة، للوصول بخدماتنا إلى جميع المستحقين، بحيث لا نخلف وراءنا أحد.

  • الأمان:
    نحن نعطي الأولوية للسلامة الجسدية والعاطفية في جميع جوانب خدماتنا، وخلق بيئة آمنة، ذات معايير جودة حياة راقية.
  • التعاون:
    نحن نعمل بشكل تعاوني لبناء علاقات إيجابية ومهنية ومحترمة لتحقيق الأهداف المتفق عليها بشكل متبادل.
  • النزاهة:

نحن نقدر الصدق والإنصاف والسعي للمساءلة في كل ما نقوم به، ونعمل في إطار مبادئ الحوكمة.

  • النمو وتطوير الذات:

نحن نؤمن بالتغيير المستمر من خلال التعلم، في اطار تحقيق التنمية المستدامة.

  • التنوع:

نحن ملتزمين بأن تشمل خدماتنا جميع الفئات المهمشة من جميع الثقافات والقدرات والتوجهات، مع التركيز على النساء، ونحن نقدر مساهمات جميع الأفراد والمؤسسات في تحقيق رؤيتنا، ونحترم منظورات الجميع.

  • التفاني مع الآخرين:

نعمل في إطار من التفاني في تقديم خدماتنا للمستحقين، وكذلك في التعاون مع الشركاء وجميع الجهات ذات الصلة، للوصول إلى تحقيق رؤيتنا.

 (لن نخلف أحدا ورائنا )

مؤسسة حياه DSC_0158-300x200-300x200 من نحن

.