أخبار عاجلة
مؤسسة حياه _١٢٤٥٥٩-660x330-1-573x330 عسل يا بطيخ !

عسل يا بطيخ !

( أنا عايز أرجع عيالي الملجأ تاني أما المجتمع الظالم ده ف أنا هعرف أتصرف معاه )

كلمات أليمة نطق بها  “رضا العربي “عندما لجأ إلي مؤسسة حياه للتنمية والدمج المجتمعي وبدأ بعرض مشكلته علي وحدة التأهيل والدمج  المتمثله في تدهور حالته المادية بعد خروجه من السجن وعدم قدرته علي إعالتهن .

ومن هنا أخذت المؤسسة خطواتها الجادة للوقوف إلي جانبه لمساعدته علي السير في الطريق الصحيح وعدم العودة إلي الجريمة ، من خلال الجلسات النفسية المتخصصة ببرنامج الدعم النفسي ثم دور برنامج الدعم الإجتماعي بتوفير قطع غيار لصيانة التروسيكل الذي حصل عليه من خلال متبرع وبدأ يخطو أولي خطواته نحو الطريق الصحيح من خلال بيع الخضار والفاكهة داخل الأسواق  .

وجدير بالذكر أن رضا كان من حالات المؤسسة من المسجلين جنائياً ساعدته مؤسسة حياه علي إنهاء كافة القضايا والمشكلات القانونية العالقة له  ومنع العودة للجريمة وبدأ حياة جديدة .

وهو أحد اللذين عانوا من فوضي التسجيل الجنائي والذي طالما طالبت مؤسسة حياه بأن يعاد تقييمة وإتباع قواعد  القيد في سجل الخطرين والذي ينبغي أن يقتصر على من ارتكب جرائم معينة تنبئ عن خطورته الإجرامية ، دون أن يكتفى في ذلك بمحض إتهامات أو شبهات مما يتسبب في تدمير كامل لحياة الأفراد وعدم ترك اي فرص لهم لبدأ حياتهم عقب الإفراج عنهم أو حتي حلم التوبة .

واليوم فرحة عارمة علي وجه رضا العربي وهو ينادي بملئ فيه ( عسل يا بطيخ )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *