أخبار عاجلة
الرئيسية / في الصحافة / بيانات / بيان هام وعاجل إلى “ميرفت التلاوي” ومدير أمن محافظة الشرقية
مؤسسة حياه 12118980_442634752603211_6562918716614352299_n-376x330-1 بيان هام وعاجل إلى "ميرفت التلاوي" ومدير أمن محافظة الشرقية

بيان هام وعاجل إلى “ميرفت التلاوي” ومدير أمن محافظة الشرقية

السيدةالسفيرة: “ميرفت التلاوي”رئيس المجلس القومي للمرأة ،والسيد الأستاذ  اللواء:”خالد يحيي” مدير أمن الشرقية ،والسادة ضباط إدارة العنف ضد المرأة محافظة الشرقية.

نظرًا لتزايد العنف الأسري مؤخرًا في المحافظة ،وعدم إستطاعتنا التعامل مع القائمين بالعنف تجاه الحالات التي تلجأ إلينا إلا من بعد متابعتها من قبل مديرية الأمن وإدارة العنف ضد المرأة ،حيث ورد إلي مؤسسة حياة للتنمية والدمج المجتمعي والمشهرة تحت رقم “3312 لسنة 2015 “عدد من البلاغات حول بعض حالات العنف المتزايد داخل الأسرة الواحدة تجاه المرأة؛ مما يدفع العديد من النساء إلى الهرب من منازلهن واللجوء إلينا.

وفي حالات النساء المفرج عنهم من قضايا غارمات أو قضايا أخرى جنح ،أو من النساء بدون سجل جنائي لمساعدتهن ،ونظرًا لإحتياج هؤلاء النساء إلى مكان للسكن وملاذ أمن يستطعن فيه التواجد إلي حين حل مشكلاتهم الي جانب الصعوبة في التعامل مع هذه القضايا من خلال أقسام الشرطة ،ورفض ضباط المباحث التعاون أو سرعة الإستجابة للبلاغات بحلها .

ورغم تعاون إدارة العنف ضد المرأة معنا وقسم الشكاوى الخاص بالمرأة داخل المجلس القومي للمرأة بالمحافظة إلا أنه لا توجد حلولًا نهائية لهذه المشكلات ،يجعلها في تصاعد مستمر ،وينتج عنها تهجيرًا لتلك النساء خارج المحافظة أو إتجاههن للجريمة أو اللجوء لغير ذوى خبرة أو الأمانة ،وقد تم رصد العديد من الحالات بدون حلول أمنية.

وتتقدم المؤسسة إلي بطلب الي سيادتكم  بتفعيل حل مشكلات الحالات التي تلجأ إلينا من خلال إدارة وحدة العنف ضد المرأة وذلك من داخل الإدارة ،وإستدعاء فوري للقائم بالعنف ودراسة الحالة وإيجاد حلول ،والتركيز على استراتيجيات الوقاية المستقبلية من التعرض لنفس العنف.

حيث أن اللجوء إلى القيام بتحرير محاضر في أقسام الشرطة ضد أحد أفراد الأسرة القائم بالعنف ،يؤدي إلى تعرض الحالات إلي ضغوطات نفسية شديدة وبطء الإجراءات قد يؤدي تفاقم المشكلة ،وكما نرجو من سيادتكم تفعيل الخط الساخن للنجدة لخدمة النساء على مستوى المحافظة وسرعة الاستجابة .

وجدير بالذكر أن المؤسسة تستقبل عددًا من المعنفات الهاربات من منازلهن بسبب العنف دوريًا ولا نستطيع إيواءهن؛ وذلك يشير إلي إرتفاع نسبة العنف الأسري وعدم وجود مواجهه مستمرة أو منع للظاهرة داخل محافظة الشرقية ،وقد تم تقديم عدد من البلاغات والطلبات لمساعدة الحالات التي لم يتم حلها ،ولدينا ملفات ودراسة حالة خاصة بجميع الحالات موثقة بالأوراق القانونية والتوثيق الإجتماعي والنفسي ،كما أننا نتابع الحالات حتى نتأكد من  استقرارها و إعادة بناء حياتها؛ مما يضع علينا عبئًا ماليًا كبيراً وقد نتعرض للمواجهة مع أسر هذه الحالات أو القائمين بممارسة العنف ضدهم .

شاهد أيضاً

مؤسسة حياه -296x165 أعلان عاجل طلب أخصائيين ومشرفين خط نجدة الطفل بالتعاون مع المجلس القومي للأمومة والطفولة .

أعلان عاجل طلب أخصائيين ومشرفين خط نجدة الطفل بالتعاون مع المجلس القومي للأمومة والطفولة .

      مشروع ( خط نجدة الطفل ) محافظة الشرقية أطفال في خطر مشروع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *