أخبار عاجلة
الرئيسية / البرامج / برنامج التأهيل والدمج / الدعم النفسي / ورشة علاج جمعى (الأحلام والمستقبل)
مؤسسة حياه 573d72b49454earticle_1084_1-660x330 ورشة علاج جمعى (الأحلام والمستقبل)

ورشة علاج جمعى (الأحلام والمستقبل)

غالباً ما تكون الانفعالات النفسية مثل القلق والخوف والاكتئاب والغضب وراء محتوى الحلم من أحداث وشخصيات وأماكن كلها تعني شيئاً محدداً بالنسبة لصاحب الحلم.

لذلك قام أ/ وليد الدماطي أخصائي العلاج الجمعي بالمؤسسة بعمل ورشة علاج جماعي عن الأحلام واستهدف فيها بعض الحالات من المترددين علي المؤسسة الذين يعانون من اضطرابات نفسية (اكتئاب – قلق – فصام) ودارت الورشة حول عرض أحلامهم ثم رسمها بشكل مبسط تحت إشراف أ/ رشا السهيلي أخصائي العلاج بالفن بالمؤسسة ومناقشتهم بعد ذلك حول الرسومات الخاصه بهم.

وذكر وليد الدماطي أن  الأحلام نوعين: أحلام النوم وهي المشاهد والمواقف التي نراها ونعايشها أثناء النوم وأحلام الحياة التي تعبر عن تطلعاتنا وأمنياتنا التي نسعى إلى تحقيقها في المستقبل.

 فالأحلام نوعاً من النشاط العقلي الذي يحدث داخل المخ خلال النوم. ويتفاوت محتوى الحلم من أفكار وصور بسيطة، إلى قصص مطولة يصعب التفريق بينها وبين الحقيقة، وقد تتضمن الكثير من النشاط الجسدي.

وأضاف أن الأحلام ليست ظاهرة مرضية على الإطلاق، بل على العكس فإنها -من وجهة النظر النفسية- تعبير عن حالة الصحة النفسية المتوازنة. لكننا بحكم ممارسة العلاج النفسي نلاحظ أهمية الأحلام في شكوى المرضى المصابين بالاضطرابات النفسية المختلفة مثل القلق والاكتئاب والفصام.

 (الكوابيس) هي إحدى الشكاوى الرئيسية لمرضى القلق حيث تحول نومهم إلى معاناة أليمة لأنها دائماً تدور حول أحداث مخيفة تسبب الإزعاج.

وعند مرضى الاكتئاب أيضاً تحدث الكوابيس بصفة متكررة أثناء النوم ويكون محتواها في كل الأحوال أحداث تبعث على الاكتئاب فيستيقظ المريض من نومه ويستقبل يومه وهو في أسوأ حالاته النفسية.

أما مرضى الفصام فتظهر في أحلامهم الأشباح والأصوات المخيفة التي تطاردهم أيضاً في حالة اليقظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *